أخبار الأعضاء

في بيانه: رئيس مجلس الشوري الاسلامي يندد بجرائم الكيان الصيوني
27 يوليو 2017- برلمان الايراني

اقرا الخبر

أكد معالي الدكتور علي لاريجاني، رئيس مجلس الشوري الاسلامي بالجمهورية الاسلامية الايرانية أن الأحداث الموسفة التي شهدها المسجد الأقصي مؤخرا تجئ في سياق عملية تهديد القدس بالكامل وسيطرة الكيان الصهيوني علي القدس الشرقية.
وقال معاليه في بيان التنديد بجرائم الكيان الصهيوني أن العالم الاسلامي يري الاعتداء علي المسجد الأقصي خطا أحمر.
وأعلن أن مجلس الشوري الاسلامي الايراني يؤكد مسؤولية جميع البرلمانات، خاصة مجالس الدول الاسلامية، وكذلك المؤسسات والمنظمات الدولية في الحيلولة دون الأعمال الاجرامية التي يمارسها الاحتلال الصيوني. وأضاف أن المجلس، إلي جانب الشعوب المسلمة وأحرار العالم، يشدد علي دعمه الشامل للشعب الفلسطيني ويطالب المؤسسات والمنظمات الدولية بالتصدي الحاسم لجرائم الكيان الصهيوني اللاإنسانية.
ودعا معاليه أمانة المؤتمر الدولي السادس لدعم فلسيطين إلي تفعيل جميع طاقاتها البرلمانية والحكومية والشعبية بغية الحد من اجراءات الكيان الصهيوني ضد الانسانية، بما في ذلك انتهاك حرمة المسجد الأقصي، ووقف سفك دماء الشعب الفلسطيني المظلوم.