طباعة

الأمين العام يدين القانون العنصريالأسرائيلي

يدين معالي البروفسور محمود إرول قليج الأمين العام لاتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي مصادقة الكنيست الإسرائيلي على ما يسمى قانون القومية الذي يقنن للعنصرية في إسرائيل بدعوى أنها هي البيت القومي لليهود وأن حق تقرير المصير يقتصر على الشعب الإسرائيلي ويحافظ على الامتيازات لليهود فقط دون سواهم من المواطنين . ويطالب معالي الأمين العام للاتحاد ، الاتحادات البرلمانية الوطنية  والاقليمية والدولية  وبخاصة الاتحاد البرلماني الدولي إدانة هذا القانون والضغط على الكنيست لوقف اجازة هذا القانون لعنصريته وانكاره لحق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره وعودته لأرضه حسب ما كفلته له القرارات والمواثيق الدولية الصادرة عن الأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان . هذا علاوة على أن اجازة هذا القانون العنصري سيهدد التوصل إلى ايجاد حل عادل ودائم للقضية الفلسطينية وتمكين الشعب الفلسطيني من اقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس.

11 مايو 2017